مقدمة

في حين يميل السائح التقليدي الذي يزور اليونان إلى اختيار مقصد وقضاء إجازة مريحة فيه دون سواه (وإن كان الأمر لا يخلو من جولة محلية أو اثنتين)، إلا أن اليونان عامرة بالمباهج للزوار الراغبين في إجازة أكثر نشاطاً.

فمع الرياض الغنّاء والتراث الثقافي المتنوع، ثمة الكثير من الوجهات المميزة في عموم أرجاء البلاد بما يتيح للزوار الكرام الشروع في رحلة استكشافية رائعة.

إن التنقّل – بأي وسيلة نقل – لا يتيح لك الفرصة لمشاهدة روائع البلاد فحسب، بل ويتيح لك أن تلمس روح الحياة اليومية في اليونان وخصوصيتها الثقافية؛ ذلك بأن رحلتك لن تقتصر على مشاهدة المناظر الأخاذة والمواقع الملهمة، بل ستلمس خلالها روعة الترحاب والود من اليونانيين.

هناك الكثير من المنظمات السياحية المتخصصة، مما يجعل اليونان المقصد الأمثل لرحلاتك سواء أكنت من هواة التنقل بين الجزر، أم من هواة المشي أو ركوب الدراجات الهوائية أو زيارة المواقع التاريخية. ومع ذلك، تمتاز اليونان بأنها الوجهة المثلى للزوار ذوي الأذواق الفريدة من الراغبين في الاستكشاف بأنفسهم وفق رغبتهم وأسلوبهم.


التخطيط لرحلتك »

البحث عن فنادق »

حجز الرحلات »

هل تعلم؟

تتمتع اليونان بأكثر من 250 يوماً مُشرِقاً في العام، أو بـ3000 ساعة مشمسة في السنة.

تضم اليونان أكثر من 2000 جزيرة، منها 170 جزيرة مأهولة تقريباً.

أكبر جزر اليونان هي كريت (3189 ميلاً مربعاً) (8260 كيلومتراً مربعاً)

تضم اليونان متاحف أثرية أكثر من أي بلد آخر في العالم.

اليونان هي المصدّر الرئيسي للإسفنج البحري